Ukraine - Top
تعتبر أوكرانيا مسألة تشغيل السيل الشمالي 2 موضوعا يرتبط بأمنها القومي.:.يعمل فريق من الخبراء الجزائريين في أوكرانيا على مشروع إنشاء ورشة صناعة الطائرة الجزائرية بالشراكة مع الزملاء الأوكرانيين.:.قريبا مُنتدى الجالية العربية في أوكرانيا: التحديات و الحلول.:.قيمة الدولار 27 غريفنة.:.قيمة اليورو 32 غريفنة.:.قيمة الروبل 0.36 غريفنة.:.درجة الحرارة 19 .:.درجة الحرارة 18 .:.تصدر شبكة الأوراس الإعلامية صحيفة "حول أوكرانيا" الناطقة باللغة العربية و يمكن تحميلها في وسائط التواصل الإجتماعي بعد الإشتراك


الأخبار الأوكرانية

الملفات

الأسرة

الثقافة و الأدب

إعلانات

مدوّنــــات




التواصل مع العالم العربي

تهنئ أوكرانيا الشعبَ الجزائري بمناسبة الذكرى الـ 66 لإندلاع ثورة التحرير





الذكرى الـ 66 لإندلاع ثورة التحرير الجزائرية

2020-11-01 17:37:58


شبكة الأوراس الإعلامية

هنأ الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي رئيس الجزائر عبد المجيد تبون بمناسبة الذكرى الـ 66 لإندلاع ثورة التحرير الوطنية في الفاتح نوفمبر 1954 م، وفقا لنص برقية التهنئة التي أرسلها الرئيس الأوكراني إلى نظيره الجزائري مُتمنيا فيها للشعب الجزائري الصديق دوام الرقي و التقدم و الإزدهــــار

و كما بعث وزير الخارجية الأوكراني دميتري كوليبا ببرقية تهنئة إلى نظيره الجزائري صبري بوقادوم بنفس المناسبة التاريخية متمنيا تحقيق المزيد من التطور و النجاح في شتى المجالات – إقتباسا من نص نشره سعادة السفير الأوكراني لدى الجزائر الدكتور مكسيم صبح على صفحته في شبكة التواصل الإجتماعي الفايس بوك

نلمسُ أن السفير الأوكراني لدى الجزائر الدكتور مكسيم صبح يقوم بمجهود جبـــار من أجل توطيد العلاقات الثنائية و تحريك عجلة التعاون الإقتصادي و التبادل التجاري من نقطة الجمود التي شهدتها العلاقات الثنائية بين البلدين منذ إقامة العلاقات الرسمية الدبلوماسية – و لذلك نحن نأمل أن يهتم الجانب الأوكراني بالجزائر في سياق العمل وفقا للمصلحة المتبادلة في بُعد عن التعامل التقليدي الموروث عن الحقبات السابقة
"الجالية الجزائرية في أوكرانيا مُستعدة لتقديم الدعم اللازم لتفعيل الحوار الثنائي و ذلك عبر إستقطاب الكفاءات الجزائرية و دعم المشاريع الثنائية التي تهدف إلى إنتاج المواد المهمة بإستعمال التقنيات الحديثة و العقول الجزائرية و الأوكرانية على السواء في بُعد عن منطق الإملاءات الذي نلمسه من طرف الكيانات الإستعمارية التي تنظر إلى الجزائر و أوكرانيا كأسواق تصريف و موارد للمادة الخامة فقط، و كذلك عبر إختزال الآليات المشبوهة التي غالبا ما تتسلل إلى الحقل الثنائي من أطراف ليست لها علاقة لا بالجزائر و لا بأوكرانيا" – كان هذا تصريح المُشرف على مركز الأوراس للدراسات الإستراتيجية الأستاذ أوراغ رمضان لموقع أخبار أوكرانيا


المصدر: المركز الإعلامي الأوكراني العربي

comments powered by Disqus

المقالات السابقة